بيانات وتصريحات صحفية

لتوجه الصحفيين: 582 9962 2 (0) 972+

10 سبتمبر 2020 |

بيان صادر عن المنسق الإنساني جيمي ماكغولدريك: شهدت الفترة الواقعة بين شهريْ آذار/مارس وآب/أغسطس 2020 هدم أو مصادرة 389 مبنًى يملكه فلسطينيون، أو بمعدل 65 مبنى شهرًيا ، وهو ما يمثل أعلى متوسط لمعدل عمليات الهدم في أربعة أعوام.

31 أغسطس 2020 |
محطة الكهرباء في غزة، غزة، كانون الثاني/يناير 2017 © تصوير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية

يبعث التدهور الذي شهدناه على مدى الأسابيع القليلة الماضية في قطاع غزة على القلق البالغ. ففي سياق تصعيد الأعمال القتالية وما تقوم به الجماعات المسلحة الفلسطينية من إطلاق القذائف باتجاه إسرائيل، فرضت إسرائيل القيود على نقل بضائع بعينها إلى هذا الجيب الساحلي المحاصر، وقلّصت مساحة الصيد المسموح بها ومنعت إدخال إمدادات الوقود، بما فيها الوقود الذي تيسّره الأمم المتحدة، إلى محطة توليد الكهرباء في غزة. ونتيجةً لذلك، توقفت محطة غزة لتوليد الكهرباء عن العمل، مما أدى إلى تراجع حادّ في توريد إمدادات الكهرباء لنحو مليوني فلسطيني.

8 مايو 2020 |
Ofer military court and prison in the West Bank ©UNICEF-oPt/Ennaimi

بيان مشترك صادر عن جيمي ماكغولدريك، المنسق الإنساني في الأرض الفلسطينية المحتلة، وجينيفيف بوتن، الممثلة الخاصة لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) في دولة فلسطين، وجيمس هينان، رئيس مكتب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة

20 يناير 2020 |

عقب زيارة استمرت ستة أيام إلى إسرائيل والأرض الفلسطينية المحتلة، دعت السيدة أورسولا مولر، مساعِدة الأمين العام للشؤون الإنسانية ونائبة منسق الإغاثة في حالات الطوارئ، المجتمع الدولي إلى ضمان الالتزام المتواصل وتقديم التمويل الثابت والمستدام للمساعدة في التخفيف من التحديات التي تواجه الفلسطينيين في غزة والضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية.

11 ديسمبر 2019 |

خطة الاستجابة الإنسانية للأرض الفلسطينية المحتلة للعام 2020 تستهدف الاحتياجات المتزايدة وسط تحديات جديدة: أطلق رئيس وزراء دولة فلسطين، معالي الدكتور محمد اشتية، والمنسق الإنساني، السيد جيمي ماكغولدريك، اليوم خطة الاستجابة الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة للعام 2020.

10 أكتوبر 2019 |

مع اقترابنا من جمعة أخرى من المظاهرات بمحاذاة السياج الإسرائيلي المحيط بقطاع غزة، يساورني قلق بالغ إزاء الأثر الذي تُفرِزه أعمال العنف التي تشهدها هذه المظاهرات على الأطفال. فمنذ يوم 30 آذار/مارس 2018، قُتِل 40 طفلًا فلسطينيًا وأُصيبَ 1,521 طفلًا آخر بجروح بالذخيرة الحية على يد القوات الإسرائيلية. وإنني أدعو مرة أخرى إسرائيل إلى الامتناع عن استخدام القوة المفرطة، بما تشمله من استخدام الذخيرة الحية، ردًّا على تلك المظاهرات، وأذكِّرها بمسؤوليتها عن ضمان سلامة الأطفال ورفاههم.

19 أغسطس 2019 |

يجتمع اليوم الشركاء العاملين في الإغاثة والجهات المانحة والزملاء الدبلوماسيين في مدينة غزة للاحتفال باليوم العالمي للعمل الإنساني، حيث يخصص اليوم العالمي للعمل الإنساني هذا العام لتكريم النساء العاملات في المجال الإنساني.

22 يوليو 2019 |
Ghaleb Abu Hadwan, a 63-year-old Palestinian from Sur Bahir, sitting in his living room with family members a few days before the demolition, July 2019. Photo by OCHA

إننا نتابع بحزن ما تقوم به السلطات الإسرائيلية اليوم من تدمير للمنازل في تجمُّع صور باهر السكاني الفلسطيني.  وتشير المعلومات الأولية الواردة من هذا التجمّع إلى أن المئات من أفراد القوات الإسرائيلية دخلوا إلى التجمع هذا الصباح وهدموا عددًا من البنايات السكنية، بما فيها منازل مأهولة، تقع في المناطق (أ) و(ب) و(ج) من الضفة الغربية على جانب القدس من الجدار. وقد بدأت هذه العملية الواسعة النطاق في الساعات الأولى من هذا الصباح وتحت جُنح الظلام، مما أدى إلى طرد الأّسر من منازلها والتّسبب بمعاناة شديدة لسكان التجمع. ومن بين هؤلاء السكان الذين تعرّضوا للتهجير القسري أو لحقت بهم الأضرار لاجئون فلسطينيون، يواجه بعضهم اليوم واقع التهجير مرة ثانية في ذاكرتهم الحية.

17 يوليو 2019 |

إنّنا نتابع المستجدّات التي تشهدها منطقة صور باهر بمحافظة القدس عن كثب، حيث يواجه 17 فلسطينيًا، من بينهم تسعة لاجئين، خطر التهجير، ويواجه أكثر من 350 آخرين خطر فقدان ممتلكاتهم، بسبب نيّة السلطات الإسرائيلية هدم 10 بنايات، تضم نحو 70 شقة، بحُكم قُربها من الجدار المقام في الضفة الغربية. فقبل شهر، أرسلت القوات الإسرائيلية إلى سكان هذه البنايات "إخطارًا بنيّة الهدم"، بعد أن استنفذوا جميع سُبل الانتصاف القانونية. وينقضي هذا الإخطار يوم غدٍ، 18 تموز/يوليو. 

3 مايو 2019 |

دعا المنسق الإنساني، السيد جيمي ماكغولدريك، اليوم، إلى وقف ما تقوم به السلطات الإسرائيلية من تدمير للممتلكات التي تعود للفلسطينيين في القدس الشرقية على الفور.