تقرير حماية المدنيّين | 7-20 كانون الأول/ديسمبر 2021

آخر المستجدات (خارج فترة التقرير)

  • في 21 كانون الأول/ديسمبر، زُعم أن فلسطينيًا حاول أن يصدم أفرادًا من القوات الإسرائيلية بمركبته قرب مستوطنة ميفو دوتان، وأُطلقت النار عليه وقُتل. 
  • في 22 كانون الأول/ديسمبر، أفادت مزاعم بأن فلسطينيًا أطلق النار على القوات الإسرائيلية قرب مخيم الأمعري للاجئين، وأُطلقت النار عليه وقتل. 
  • في 24 كانون الأول/ديسمبر، توفيت امرأة فلسطينية متأثرة بالجروح التي أصيبت بها بعدما دهستها سيارة كان يقودها مستوطن إسرائيلي قرب قرية سنجل (رام الله). ووفقًا لمصادر إعلامية إسرائيلية، سلم السائق نفسه للشرطة الإسرائيلية التي فتحت تحقيقًا في الحادث.

أبرز أحداث الفترة التي يغطيها التقرير

 

  • أطلق فلسطينيون النار على مستوطن إسرائيلي يبلغ من العمر 25 عامًا وقتلوه وأصابوا آخريْن بجروح في كمين نصبوه قرب مستوطنة حومش (جنين) في 16 كانون الأول/ديسمبر. وبعد ذلك، أغلق المستوطنون الإسرائيليون الطرق وهاجموا الفلسطينيين وألحقوا الأضرار بمنازلهم وممتلكاتهم (انظر أدناه). وفي 19 كانون الأول/ديسمبر، دخلت القوات الإسرائيلية قرية سيلة الحارثية (جنين) واعتقلت ستة فلسطينيين تشتبه في أنهم ضالعون في إطلاق النار. كما أخذت القوات الإسرائيلية قياسات منازل أسر أربعة من المشتبه فيهم تمهيدًا لهدمها على أساس عقابي، مما يعرض العشرات لخطر التهجير. 
  • قتلت القوات الإسرائيلية فلسطينييْن في حادثين منفصلين في الضفة الغربية، أحدهما في المظاهرات التي ألقى المحتجون الفلسطينيون الحجارة خلالها على القوات الإسرائيلية حسبما أفادت التقارير والآخر عقب عملية تفتيش واعتقال. ففي 10 كانون الأول/ديسمبر، أطلقت القوات الإسرائيلية الذخيرة الحية وقتلت فلسطينيًا يبلغ من العمر 31 عامًا خلال الاحتجاجات المتواصلة على الاستيطان في قرية بيتا (نابلس). ومنذ بداية الاحتجاجات المنتظمة في مطلع أيار/مايو 2021 في بيتا وبيت دجن، قُتل تسعة فلسطينيين وأصيب أكثر 5,700 آخرين، من بينهم 218 أصيبوا بالذخيرة الحية، و1,083 بالأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، و4,341 آخرين استدعت حالتهم العلاج الطبي بسبب استنشاق الغاز المسيل للدموع. وفي 13 كانون الأول/ديسمبر، نفذت القوات الإسرائيلية عملية تفتيش واعتقال في نابلس وتبادلت إطلاق النار مع فلسطينيين مسلحين. وقُتل فلسطيني يبلغ من العمر 31 عامًا وأصيب آخران بجروح في ظروف غامضة. 
  • أصابت القوات الإسرائيلية 348 فلسطينيًا، من بينهم 109 أطفال، بجروح خلال الاحتجاجات والاشتباكات التي أعقبت عمليات التفتيش والاعتقال في مختلف أنحاء الضفة الغربية خلال الفترة التي يغطيها التقرير. وأفادت التقارير بأن غالبية الإصابات وقعت في ثلاثة حوادث منفصلة في برقة وبيتا، حيث أصيب 204 أشخاص، بينهم 80 طفلًا، في الاشتباكات التي اندلعت مع القوات الإسرائيلية بعدما دخل المستوطنون الإسرائيليون قرى فلسطينية. وأصيب 133 آخرون خلال الاحتجاجات المناهضة للاستيطان قرب بيتا (114) وبيت دجن (19) في محافظة نابلس. وأصيب سبعة فلسطينيين آخرين خلال ثلاث عمليات تفتيش واعتقال في نابلس ورام الله والخليل. وفي الإجمال، أصيب 44 فلسطينيًا بالأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، وتعرض ثمانية للاعتداء الجسدي، وتلقى 296 مصابًا العلاج جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع. 
  • أصاب فلسطينيون مستوطنيْن إسرائيليين بجروح، أحدهما في القدس الشرقية والآخر في المنطقة الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية في مدينة الخليل. ففي الخليل، طعنت امرأة فلسطينية تبلغ من العمر 65 عامًا، حسبما أفادت التقارير، مستوطنًا إسرائيليًا من مستوطنة كريات أربع وأصابته بجروح في 18 كانون الأول/ديسمبر. وفي 10 كانون الأول/ديسمبر، طُعنت مستوطنة إسرائيلية وأصيبت بجروح في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية. واعتُقلت فتاة فلسطينية من الحي نفسه، وأسرتها معرضة لخطر الإخلاء القسري من منزلها، واتُّهمت بتنفيذ عملية الطعن. وبعد ذلك، أعادت القوات الإسرائيلية فرض القيود على التنقل على حي الشيخ جراح لمدة يوم واحد فقط، حيث منعت السكان الفلسطينيين من الوصول إليه وفككت خيمة كانت قد نُصبت للتضامن مع الأسر المعرضة لخطر الإخلاء. وألحق المستوطنون الإسرائيليون الأضرار بمنازل الفلسطينيين وسياراتهم (انظر أدناه). وفي 19 كانون الأول/ديسمبر، اعتقلت الشرطة الفلسطينية رجلًا فلسطينيًا اشتُبه في أنه حاول طعن إسرائيلي قرب البلدة القديمة في القدس. 
  • نفذت القوات الإسرائيلية 112 عملية تفتيش واعتقال واعتقلت 197 فلسطينيًا في مختلف أنحاء الضفة الغربية. ونُفذ أعلى عدد من هذه العمليات في محافظة الخليل (27)، تلتها رام الله (22) والقدس (17). 
  • هدمت السلطات الإسرائيلية ما مجموعه 15 مبنًى يملكها فلسطينيون أو صادرتها أو أجبرت أصحابها على هدمها بحجة افتقارها إلى رخص البناء التي تصدرها إسرائيل. ونتيجةً لذلك، جرى تهجير 64 شخصًا، بمن فيهم 30 طفلًا، وإلحاق الأضرار بسبل عيش نحو 52 آخرين. وكانت ثمانية من هذه المباني تقع في المنطقة (ج)، بما فيها مبنى سكني وسبعة مبانٍ يستخدمها أصحابها في تأمين سبل عيشهم في أربع تجمعات سكانية في القدس والخليل وبيت لحم ونابلس. وهُدمت سبعة مبانٍ في القدس الشرقية، بما فيها خمسة منازل هدمها أصحابها بأنفسهم لتفادي دفع الغرامات. 
  • تتعرض أسرة لاجئة فلسطينية تضم 11 فردًا، منهم أربعة أطفال، لخطر متزايد بالإخلاء القسري من منزلها في منطقة أم هارون بحي الشيخ جراج في القدس الشرقية. ويأتي ذلك بعد صدور أمر بالإخلاء في 7 كانون الأول/ديسمبر. ووفقًا للأسرة، فقد كانت تسكن في هذا المنزل منذ 1951، حيث استأجرته في بادئ الأمر من حارس أملاك العدو في الأردن بموجب اتفاقية بشأن الحيازة المحمية. وفي القدس الشرقية، يواجه ما مجموعه 218 أسرة فلسطينية تضم 970 فردًا، من بينهم 424 طفلًا، قضايا الإخلاء القسري التي رفعتها منظمات استيطانية أساسًا. وفي 15 كانون الأول/ديسمبر، أقام المستوطنون الإسرائيليون سياجًا حول أرض أمام المنزل. وفي 17 كانون الأول/ديسمبر، أفادت التقارير بوقوع اشتباكات بين السكان الفلسطينيين والمستوطنين الإسرائيليين. وأطلقت القوات الإسرائيلية عبوات الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت واعتدت جسديًا على السكان والنشطاء والصحفيين. وأصيب صحفي واحد على الأقل وأحد أفراد شرطة حرس الحدود، واعتقل ثلاثة فلسطينيين. 
  • أصاب المستوطنون الإسرائيليون ثلاثة فلسطينيين بجروح في حادثين، وألحق اشخاص يعرف عنهم أو يعتقد بأنهم مستوطنون الأضرار بممتلكات الفلسطينيين في 20 حادثًا في شتى أرجاء الضفة الغربية. فقد أصيب رجلان مسنان فلسطينيان بجروح ولحقت الأضرار بما لا يقل عن 20 منزلًا وست سيارات وغيرها من ممتلكات الفلسطينيين في قريتي برقة وقريوت (نابلس) في خمسة حوادث على مدى يومين متتاليين. واعتدى إسرائيليون جسديًا على رجل فلسطيني آخر ورشوا رذاذ الفلفل الحار في وجهه في البلدة القديمة بالقدس. وأتلف نحو 400 شجرة في دير استيا (سلفيت)، وكفر نعمة (رام الله)، ودير شرف (نابلس) وخلة الضبعة والخليل. ولحقت الأضرار بثماني مركبات فلسطينية على الأقل في سبعة حوادث شهدت إلقاء الحجارة، بينما أُعطبت عشر سيارات أخرى في القدس الشرقية بعد عملية الطعن المذكورة أعلاه في الشيخ جراح. وأتلفت حيازات زراعية في نابلس والخليل. وفي المنطقة الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية في الخليل، ألقى مستوطن إسرائيلي الحجارة على منزل فلسطيني وأصابه بأضرار. 
  • ألقى أشخاص يعرف عنهم أو يعتقد بأنهم فلسطينيون الحجارة على مركبات تحمل لوحات تسجيل إسرائيلية في محافظات القدس ونابلس وأريحا، مما أسفر عن إصابة 11 مستوطنًا بجروح. ووفقًا للمصادر الإسرائيلية، تسبب إلقاء الحجارة في إصابة 33 سيارة تحمل لوحات تسجيل إسرائيلية بأضرار في مختلف أنحاء الضفة الغربية. 
  • أطلقت القوات الإسرائيلية النيران التحذيرية في 36 مناسبة على الأقل قرب السياج الحدودي الإسرائيلي وقبالة ساحل غزة بحجة فرض القيود على الوصول. ولم ترِد التقارير التي تفيد بوقوع إصابات. واعتقلت القوات الإسرائيلية صياديْن فلسطينيين وصادرت قاربًا. ونفذت الجرافات العسكرية الإسرائيلية عمليتي تجريف للأراضي قرب السياج الحدودي داخل غزة. وفي حادثين، اعتُقل أربعة فلسطينيين من غزة بينما كانوا يحاولون دخول إسرائيل عبر السياج الحدودي، حسبما أفادت التقارير.

يعكس هذا التقرير المعلومات المتاحة حتى وقت نشره. تتوفر أحدث البيانات والمزيد من التفاصيل على ochaopt.org/data

2 عدد القتلى الفلسطينيين على يد القوات الإسرائيلية
2021
75 249
2020
    24 | 6
2019
27 108
  • الضفة الغربية
  • قطاع غزة
348 عدد الجرحى الفلسطينيين على يد القوات الإسرائيلية
2021
14,679 2,363
2020
    2,558 | 56
2019
3,479 11,898
  • الضفة الغربية
  • قطاع غزة
1 عدد القتلى الاسرائيليين على يد فلسطينيين
2021
3 11
2020
    2 | 1
2019
4 5
  • الأرض الفلسطينية المحتلة
  • إسرائيل
13 عدد الجرحى الإسرائيليين على يد فلسطينيين
2021
173 722
2020
    93 | 18
2019
    63 | 206
  • الأرض الفلسطينية المحتلة
  • إسرائيل

 

15 عدد المباني الفلسطينية التي تمّ هدمها
2021
691 161 8
2020
664 175 8
2019
393 203 25
  • المنطقة ج
  • القدس الشرقية
  • المنطقة أ & ب
64 عدد الفلسطينيون الذين هجروا
2021
813 317 24
2020
572 391 33
2019
507 347 60
  • المنطقة ج
  • القدس الشرقية
  • المنطقة أ & ب
22 عدد الحوادث المتصلة بالمستوطنين في الضفة الغربية (بما فيها القدس الشرقية)
2021
332 118
2020
274 84
2019
259 76
  • الحوادث التي أدت الى وقوع أضرار بالممتلكات
  • الحوادث التي أدت الى وقوع إصابات
112 عملية بحث واعتقال نفذتها القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية
2021
3,406
2020
3,634 0
2019
4,086 0
    2 عدد التوغلات عسكرية اسرائيلية في غزة
    2021
    40
    2020
    49 0
    2019
    61 0
      7,624 عدد المغادرين والقادمين عبر معبر رفح
      2021
      75,508 11,710
      2020
          26,041 | 25,757
      2019
      64,442 79,322
      • الى غزة
      • خارج غزة
      3,641 شاحنة دخلت قطاع غزة
      2021
      25,630 60,011
      2020
      45,359 60,306
      2019
      39,931 52,178
      • مواد بناء
      • اَخر
      312 شاحنة غادرت قطاع غزة
      2021
      2,149 1,544
      2020
      2,153 1,111
      2019
      2,269 626
      • الضفة الغربية
      • الى مكان اَخر