نشرت بتاريخ 21 ديسمبر 2017

أرقام وحقائق إنسانية

يحتوي هذا التقرير على سلسلة من أوراق الحقائق التي نشرها مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية على مدار السنوات الخمس الماضية ، مع تسليط الضوء على مختلف القضايا ذات الاهتمام الإنساني في الأرض الفلسطينية المحتلة. وقد تم استعراض الحقائق والأرقام وتحديثها لهذا التجميع الذي يأتي بمناسبة الذكرى السنوية الخمسين لبدء الاحتلال العسكري الإسرائيلي.

النسخة الملزمة للتقرير هي النسخة الإنجليزية

في هذا المنشور

في حزيران/يونيو 2007 ، فرضت إسرائيل حصارًا بريًا وبحريًا وجويًا على قطاع غزة عقب الاستيلاء العسكري لحماس على القطاع، الأمر الذي زاد من حدة القيود المفروضة مسبقاً على الحركة والوصول في قطاع غزة.

Palestinian boy sleeping inside his destroyed home in the Shuja’iyeh neighbourhood of Gaza City, September 2015. Photo by Suhaib Salem

شهد قطاع غزة تصعيدًا كبيرًا في القتال ثلاث مرات في الأعوام العشرة الأخيرة، وذلك في كانون الأول/ديسمبر - 2008 كانون الثاني/يناير 2009 ، وتشرين الثاني/نوفمبر 2012 ؛ وحزيران/يونيو-آب/أغسطس 2014

في أعقاب الأعمال القتالية المفتوحة التي نشبت بين حركتيّ فتح وحماس في حزيران/يونيو 2007 ، سيطرت حماس على قطاع غزة، وبدأ الانقسام بين السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية وسلطات الأمر الواقع في غزة. وما يزال هذا الانقسام قائمًا حتى وقتنا الحالي.

بحلول نهاية العام 2016 ، كان هناك 572 حاجزًا ثابتًا، من بينها 44 حاجزًا مأهولً بصورة دائمة، و 52 حاجزًا مأهولً جزئيًا، و 376 حاجزاً من حواجز الطرق، والسواتر الترابية والبوابات المقامة على الطرق.

Houses in the Palestinian Bedouin community of Arab al Jahalin al Jabal, east of Jerusalem, against the backdrop of the Israeli settlement of Ma’ale Adummim. © Photo by OCHA.

تشكّل المنطقة )ج( ما يزيد على % 60 من مساحة الضفة الغربية، حيث تحتفظ إسرائيل بالسيطرة الحصرية عليها، بما في ذلك ما يتعلق بإنفاذ القانون، والوصول والحركة، والتخطيط والبناء.

Houses in the Palestinian Bedouin community of Arab al Jahalin al Jabal, east of Jerusalem, against the backdrop of the Israeli settlement of Ma’ale Adummim. © Photo by OCHA.

تشكّل المنطقة )ج( ما يزيد على % 60 من مساحة الضفة الغربية، حيث تحتفظ إسرائيل بالسيطرة الحصرية عليها، بما في ذلك ما يتعلق بإنفاذ القانون، والوصول والحركة، والتخطيط والبناء.

يقيم في القدس الشرقية نحو 320,000 فلسطيني، بالإضافة إلى 212,000 مستوطن إسرائيلي يقيمون في المستوطنات التي أقيمت فيها وتوسعت منذ العام 1967 ، على نحو يخالف القانون الدولي.

أقيمت 250 مستوطنة إسرائيلية تقريبًا في جميع أنحاء الضفة الغربية المحتلة منذ العام 1967 . وقد شُيد بعض هذه المستوطنات ]“البؤر الاستيطانية”[ دون الحصول على موافقة رسمية من السلطات الإسرائيلية، وإن كان ذلك بدعم منها.

هدمت السلطات الإسرائيلية أو صادرت أكثر من 4,800 مبنى يملكه الفلسطينيون في الضفة الغربية خلال الفترة الواقعة بين العامين 2009 و 2016 . ويقع معظم هذه المباني في المنطقة (ج) والقدس الشرقية.