الجندرية

يرجى الملاحظة أن بعض الوثائق غيرمتوفرة باللغة العربية. المزيد من الوثائق قد تكون متوفرة بالنسخة الإنجليزية من هذه الصفحة.

في الأرض الفلسطينية المحتلة، كما في أماكن أخرى، النساء والرجال، والأولاد والبنات ربما يكون لديهم احتياجات إنسانية مختلفة ونقاط ضعف قائمة على أساس جنسهم. إن سياسات إسرائيل في الأرض الفلسطينية المحتلة تقيد وتؤثر في هذه المجموعات بطرق مختلفة، وتحدد أدوار الجنس والعلاقات في المجتمع الفلسطيني مستويات متفاوتة للوصول إلى الموارد والفرص. وتشمل العوامل ذات الصلة التي تحدد التأثيرات المختلفة للاحتلال أنواع انتهاكات حقوق الإنسان، ونقاط الضعف المتعلقة بسبل العيش، وتقسيم العمل القائم على نوع الجنس، والمعايير التمييزية واحتمال التحيز على أساس نوع الجنس في تصميم المساعدات الإنسانية. بالإضافة إلى ذلك، تفاقمت الفجوات في الحماية القانونية للمرأة نتيجة للانقسام الداخلي بين الفلسطينيين والسلطة المحدودة التي تمارسها دولة فلسطين في غزة، والمنطقة (ج) والقدس الشرقية. يجمع المجتمع الإنساني في الأرض الفلسطينية المحتلة البيانات المصنفة حسب نوع الجنس من أجل تحسين عملية تحديد الاحتياجات، ومعالجة مواطن الضعف القائمة على نوع الجنس وضمان الاستجابة الإنسانية العادلة والفعالة.