التقارير

17 سبتمبر 2020 |
فلسطينيون يهدمون منزلهم في خربة خميس (القدس الشرقية)، 10 آب/أغسطس 2020  وكانت الأسرة قد دفعت غرامات قدرها 150,000 شيكل منذ أن انتقلت إلى منزلها

زيادة حادة في حالات التهجير الناجمة عن عمليات الهدم في شهر آب/أغسطس.  هدم 21 مبنًى أو مصادرته داخل منطقة التوسع الاستيطاني (E1) أو بجوارها.  أكثر من نصف المباني المستهدفة في القدس الشرقية خلال العام 2020 هُدمت على يد أصحابها. هدم/مصادرة سبعة مبانٍ قُدّمت كمساعدات بتمويل من المانحين، بينما تواجه تسع مبانٍ أخرى خطر هدمها.

10 سبتمبر 2020 |

قُتل مدني إسرائيلي وأصيب شرطي وجندي إسرائيليان على يد فلسطينيين في حادثتين منفصلتين. ففي يوم 26 آب/أغسطس، طعن فلسطيني رجلًا إسرائيليًا حتى الموت في مدينة بيتيح تكفا في إسرائيل. واعتُقل منفذ الهجوم المشتبه به في وقت لاحق، وهو رجل يبلغ من العمر 46 عامًا من منطقة نابلس، وقد أفادت التقارير بأنه كان يحمل تصريح عمل. وفي الضفة الغربية، دهس فلسطيني بسيارته أفرادًا من القوات الإسرائيلية على حاجز زعترة في محافظة نابلس، مما أدى إلى إصابة جندي وشرطي بجروح طفيفة. وأُطلقت النار باتجاه السائق وأصيبَ بجروح، بعدما ترجّل، حسبما أفادت التقارير، من سيارته وركض نحو تلك القوات وهو يشهر سكينًا، واعتُقل بعد ذلك. وفي يوم 6 أيلول/سبتمبر، حاول فلسطيني طعن جندي إسرائيلي بالقرب من مستوطنة أريئيل (سلفيت) وقد تم اعتقاله.

8 سبتمبر 2020 |
Photo by World Health Organization

عدد الحالات النشطة المصابة بفيروس كورونا ارتفع بنسبة زادت عن 33 بالمائة، وتجاوز 11,000 مصابًا، ووفاة 57 شخصًا آخر. تقارير تشير إلى 1,100 حالة إضافية أصيبت بفعل سريان العدوى في المجتمع المحلي وست حالات وفاة أخرى في قطاع غزة.   تخفيف الإغلاق المفروض في غزة بصورة طفيفة ومن المتوقع فرض حظر التجول في العديد من أحياء القدس الشرقية. بلغت نسبة تمويل خطة الاستجابة المشتركة بين الوكالات لمواجهة فيروس كورونا في الأرض الفلسطينية المحتلة 45 بالمائة.

28 أغسطس 2020 |
Photo by World Health Organization

العدد الكلي للحالات المصابة بفيروس كورونا يشهد زيادة نسبتها 40 بالمائة تقريبًا، ووفاة 45 شخصًا آخر. تقارير تشير إلى الحالات الأولى من سريان العدوى في المجتمع المحلي في قطاع غزة، مما أفضى إلى حالتي وفاة. فرض إغلاق تام في غزة، وسط حالة تصعيد في الأعمال القتالية وتراجع حاد في إمدادات الكهرباء. 

27 أغسطس 2020 |

Two Palestinians, including a child, were shot and killed, and three others were injured, by Israeli forces in two separate incidents in the West Bank.

13 أغسطس 2020 |

12-13 آب/أغسطس: عقب الاستمرار في إطلاق البالونات الحارقة من قطاع غزة، والتي أدت إلى اندلاع النيران في الأراضي الزراعية جنوب إسرائيل، أوقفت السلطات الإسرائيلية دخول معظم البضائع إلى القطاع، بما فيها الوقود، وقلصت مساحة الصيد المسموح بها بمحاذاة ساحل غزة، وهاجمت عدة مواقع عسكرية.

12 أغسطس 2020 |
Photo by the World Health Organization

العدد الكلي الحالات المصابة بفيروس كورونا يشهد زيادة نسبتها 40 بالمائة تقريبًا، ووفاة 32 شخصًا آخر. عدد الحالات النشطة لا يزال مستقرًا عند نحو 8,000 حالة. معبر رفح بين غزة ومصر يُعاد فتحه للمرة الأولى منذ منتصف شهر أيار/مايو.

30 يوليو 2020 |

أصابت القوات الإسرائيلية بجروح 20 فلسطينيًا في اشتباكات متعددة في مختلف أنحاء الضفة الغربية. ويمثّل هذا العدد انخفاضًا يقارب 80 في المائة عن متوسط الإصابات منذ مطلع العام 2020. وأصيبَ 14 من هؤلاء الفلسطينيين خلال اشتباكات اندلعت في مظاهرتين منفصلتين احتجاجًا على إقامة بؤرتين استيطانيتين بالقرب من قريتيْ عصيرة الشمالية وبِيتا (وكلاهما في نابلس). وقد أزالت السلطات الإسرائيلية هاتين البؤرتين في وقت لاحق. وأصيبَ الفلسطينيون الستة الآخرون، ومن بينهم طفل، خلال اشتباكات اندلعت جراء عمليات بحث واعتقال في مخيمات بلاطة (نابلس) والجلزون (رام الله) وجنين للاجئين وفي مدينة طولكرم.

30 يوليو 2020 |
مكب النفايات في بيت لاهيا، شمال غزة. تصوير: برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

وأحد هذين الشاغلين هو الوباء المستمر. فمنذ منتصف شهر حزيران/يونيو، ارتفع عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا في الأرض الفلسطينية المحتلة من نحو 700 حالة إلى ما يقرب من 15,000 حالة حتى نهاية شهر تموز/يوليو. 

17 يوليو 2020 |

في يوم 9 تموز/يوليو، أطلقت القوات الإسرائيلية النار باتجاه رجل فلسطيني يبلغ من العمر 33 عامًا وقتلته، وأصابت آخر، على مقربة من قرية كفل حارس (سلفيت) بالضفة الغربية. وقالت مصادر رسمية إسرائيلية إن الجنود أطلقوا النار باتجاه فلسطينييْن شوهدا وهما يُلقيان زجاجة حارقة على موقع عسكري، حيث أصيبَ أحدهما وفرّ الآخر. وأخلت سيارة إسعاف فلسطينية المصاب في وقت لاحق. وقالت مصادر فلسطينية إن الرجل الذي قُتل كان مارًا بالمكان. وفتحت السلطات الإسرائيلية تحقيقًا. وبذلك، يرتفع عدد الفلسطينيين الذين قُتلوا على يد القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية إلى 17 فلسطينيًا منذ مطلع العام 2020. وأطلقت القوات الإسرائيلية النار باتجاه رجل فلسطيني آخر وأصابته بجروح خلال اشتباكات اندلعت بعد الجنازة. وبقيت بوابة على مدخل كفل حارس، والتي كانت قد أُغلقت في اليوم الذي سبق الحادثة، مغلقة حتى يوم 12 تموز/يوليو، مما تسبّب في عرقلة تنقُّل سكان القرية الذين يزيد عددهم عن 4,300 نسمة.

الصفحات