نشرت بتاريخ 10 نوفمبر 2017

نشرة الشؤون الإنسانية | تشرين الأول/أكتوبر 2017

منى وإثنان من أطفالها السبعة، هم أسرة فقيرة متضررة من إنقطاعات الكهرباء وشح المياه في مدينة  رفح في  قطاع غزة، تشرين الأول/أكتوبر 2017 © - تصوير منظمة أوكسفام
منى وإثنان من أطفالها السبعة، هم أسرة فقيرة متضررة من إنقطاعات الكهرباء وشح المياه في مدينة رفح في قطاع غزة، تشرين الأول/أكتوبر 2017 © - تصوير منظمة أوكسفام

• إستمرار أزمة الكهرباء ونقص التمويل اللازم لتنفيذ التدخلات في قطاع المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية يعرّض 1.45 مليون شخص في قطاع غزة لخطر الإصابة بالأمراض المنقولة بالمياه، بما فيها تلك الناجمة عن الفيضانات. 
• على الرغم من إخلاء المستوطنين من الأراضي التي يملكها الفلسطينيون ملكية خاصة، والتي تمّ الإستيلاء عليها أو مصادرتها رسميًا لإقامة المستوطنات أو توسيعها، فما يزال أصحابها الفلسطينيون يواجهون قيودًا مشددة في الوصول إلى أراضيهم. 
• 171 فلسطينيًا في أربعة تجمعات رعوية في شمال غور الأردن معرضون لخطر الترحيل القسري، بعد مصادقة محكمة العدل العليا الإسرائيلية على أوامر الهدم. 
• على الرغم من التطورات الإيجابية المتصلة بإتفاق المصالحة بين فتح وحماس، فلم يفضِ هذا الاتفاق، حتى الآن، إلى إلغاء التدابير التي أدّت إلى التدهور الأخير الذي طرأ على الوضع الإنساني في غزة. 
 

النسخة الملزمة للتقرير هي النسخة الإنجليزية