نشرت بتاريخ 14 فبراير 2020

نشرة الشؤون الإنسانية | كانون الثاني/يناير-شباط/فبراير 2020

The home of a Bedouin family that periodically functions as a health clinic. Credit: WHO/Alice Plate
The home of a Bedouin family that periodically functions as a health clinic. Credit: WHO/Alice Plate
النسخة الملزمة للتقرير هي النسخة الإنجليزية

في هذا المنشور

شارع الشهداء في المنطقة المغلقة من المنطقة الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية في مدينة الخليل H2

شهد العام الجديد توتراً متزايداً في الأرض الفلسطينية المحتلة، ولا سيما في قطاع غزة. ووقعت أخطر حالات التصعيد في يومي 23 و24 شباط/فبراير، بعدما قتلت إسرائيل أحد أفراد حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية وهو يحاول زرع عبوة ناسفة بجوار السياج الحدودي مع إسرائيل. وفي حادثة التقطتها الكاميرا، سحبت جرافة إسرائيلية جثته في وقت لاحق على نحو أثار غضباً عارماً في قطاع غزة.